---

محليات

وزارةُ الزراعة: مشاريعُ العتبة العبّاسية متطوّرة وأسهمت في تحقيق الأمن الغذائيّ ودعم الاقتصاد الوطنيّ

الاربعاء April / 7 / 2021

أجرى وفدٌ من وزارة الزراعة  جولةً في عددٍ من مشاريع العتبة العبّاسية المقدّسة، وذلك لأجل الاطّلاع عليها وفتح آفاق التعاون والعمل المشترك بين الجانبَيْن، بما يُسهم في دعم المنتج والاقتصاد الوطنيّ.
هذا وقد ترأّس الوفدَ المهندس طالب الكعبي مديرُ عام الشركة العامّة للتجهيزات الزراعيّة في وزارة الزراعة، برفقة مدراء أقسام الشركة ومديري فروعها في المحافظات.
وقد رافق الوفدَ في هذه الجولة المديرُ التنفيذيّ لشركة الكفيل المهندس رسول الرماحي، الذي بيّن لشبكة الكفيل قائلاً: "إنّ الزيارة هذه واحدةٌ من بين زياراتٍ عديدة تقوم بها وفودٌ تمثّل جهاتٍ حكوميّة وغيرها، بهدف التعريف بمشاريع العتبة العبّاسية المقدّسة وتبادل الخبرات، وشملت كلّاً من معمل الواحة لإنتاج الأسمدة وشركة خير الجود ومعمل ألبان الكفيل ومزارع خيرات أبي الفضل إضافةً إلى مطبعة الكفيل، وقد أبدى الوفدُ الزائر إعجابه بهذه المشاريع وحداثتها، كذلك تمّت مناقشة قضايا تتعلّق بالأمور التسويقيّة لمنتجات هذه المنشآت الصناعيّة والزراعيّة، فضلاً عن قضايا أُخَر متعلّقة بالجانب الزراعيّ والصناعيّ وكيفيّة النهوض به".
وقال المهندس طالب الكعبي في حديثٍ خصّ به شبكةَ الكفيل: "إنّ هذه الزيارة جاءت بتوجيهٍ من قِبل وزير الزراعة المهندس محمد الخفاجي، وقد شملت عدداً من المشاريع الزراعيّة والصناعيّة، ومن خلال اطّلاعنا عليها وجدناها مشاريع متطوّرة وتمتاز بالنوعيّة وذات فائدة وأهداف، منها إسهامها في تحقيق الأمن الغذائيّ ودعم المنتج والاقتصاد الوطنيّ في كربلاء خصوصاً وفي العراق على وجه العموم، إضافةً إلى ذلك تشغيلها للأيدي العاملة".
وأضاف: "الزيارة كانت معضودةً بالتعاون المسبق مع العتبة العبّاسية، لفتح آفاق وأبواب جديدة بما يخدم الجانبَيْن ويحقّق المصلحة العامّة سواءً كانت في الجانب الزراعيّ أو الصناعيّ، وسنكون داعمين لهذه المشاريع ونشدّ على أيدي القائمين عليها ونبارك لهم هذا المنجز".
وفي السياق نفسه عبّر مديرُ فرع التجهيزات في محافظة نينوى الأستاذ رفعت محمد مصطفى الطائي لشبكة الكفيل "عن سعادته لما شاهده من تطوّرٍ وحداثةٍ في هذه المشاريع، إضافةً إلى نوعيّتها"، مشيراً إلى أنّه: "لم يشاهد مثل هكذا مشاريع بهذا المستوى بشقَّيْها الزراعيّ والصناعيّ، ونحن فرحون جدّاً لما رأيناه ونأمل في قادم الأيّام أن تتكرّر مثل هكذا زيارات" –بحسب تعبيره-.
يُشار إلى أنّ هذه الجولة قد اختُتِمت بزيارة مرقد أبي الفضل العبّاس(عليه السلام)، من ثمّ لقاءٍ جمع الوفد بعضو مجلس إدارة العتبة العبّاسية المقدّسة السيد مصطفى ضياء الدين، الذي رحّب بهم وتمنّى لهم أن تكون هذه الزيارة موفّقه وآتت أُكُلها، مؤكّداً كذلك أنّ أبواب العتبة العبّاسية مشرعةٌ لكلّ من يسعى لخدمة هذا البلد، والاستفادة من خبراتها في هذه المجالات.