---

محليات

ملاكاتُ شعبة رعاية الحرم الشريف تنتهي من أعمال الغسل الخاصّة بالحرم الطاهر

السبت October / 17 / 2020

قامت ملاكاتُ شعبة رعاية الحرم الشريف بأعمال غسل وتعطير حرم المولى أبي الفضل العبّاس(عليه السلام)، وهذا ما اعتادت القيام به عقب الانتهاء من مراسيم كلّ زيارةٍ كبرى.
مسؤولُ الشعبة المذكورة الحاج نزار غني خليل بيّن لشبكة الكفيل العالميّة: "كما جرت العادة تشرع ملاكاتنا بأعمال الغسل والتطهير الخاصّة بحرم المولى أبي الفضل العبّاس(سلام الله عليه) بعد انتهاء كلّ زيارة كبرى، حيث تقوم ملاكاتنا في وقتٍ متأخّر من الليل بغلق الحرم الشريف والبدء بهذه الأعمال".
وأضاف: "سبقت أعمال الغسل أعمالُ تنظيف ناقلات الهواء الخاصّة بمنظومة التبريد، كما تمّ تنظيف المرايا والثريّات والجدران".
وتابع: بعد ذلك قمنا بغسل الحرم بالماء وبعض الموادّ التي خُصّصت لهذا العمل، من أجل إزالة العوالق إن وجدت، وشملت أعمال الغسل جميع المساحة المحيطة بالشبّاك الشريف".
وذكر: "عقب ذلك قمنا بأعمال التبخير والتعطير للحرم ليكون الختام بفرش السجّاد الجديد في داخل الحرم وفي الطارمة، وكنّا في وقتٍ سابق قد أتممنا أعمال تنظيف الشبّاك الشريف وتطهيره".
يُذكر أنّ شعبة الحرم الشريف في العتبة العبّاسية المقدّسة، هي من الشعب الخدميّة التي تبذل جهوداً مضاعفة أيّام الزيارات الكبرى وعلى رأسها الزيارة الأربعينيّة، كما أنّها اعتادت على غسل الحرم الشريف بشكلٍ دوريّ.