---

محليات

الحرم الرضوي يستقبل عشاق الإمام الحسين (ع) في يوم الأربعين ضمن مراعاة القواعد الصحية

الجمعة October / 9 / 2020

نظمت العتبة الرضوية المقدسة مراسم عزاء ذكرى أربعين الإمام الحسين عليه السلام في صحن (الجامع الرضوي) في الحرم الرضوي الطاهر، وذلك ضمن مراعاة كافة القواعد الصحية، حيث أقيمت مراسم قراءة زيارة الأربعين بحضور عدد من زوار ومجاوري الحرم الطاهر.
موقع (آستان نيوز): وقد شهدت المراسم إلقاء خطبة من قبل ممثل الولي الفقيه في محافظة (خراسان رضوي) وإمام جمعة مشهد سماحة السيد أحمد علم الهدى، تحدث فيها عن (فلسفة زيارة الأربعين في يوم ذكرى الأربعين الحسيني)، وذكر ما ورد عن أهل البيت عليهم السلام حول هذا الأمر، قائلا إن الإمام الصادق عليه السلام قد علّم هذه الزيارة لأحد أصحابه والمسمى بصفوان الجمّال، وأوصاه أن يذهب لزيارة الإمام الحسين عليه السلام في يوم الأربعين، وأن يقرأ تلك الزيارة." 
كما أكد سماحة علم الهدى، على أهمية قراءة الزيارة والتي تساعد على فهم شخصية الإمام الحسين عليه السلام بشكل أكبر، وقال: "واحدة من خواص قراءة زيارة الأربعين تتمثل بالتعرف أكثر على الهدف الأساسي والتكليف قبال واقعة كربلاء والمجتمع الحالي." 
واعتبر سماحة السيد علم الهدى أن الإمام الحسين عليه السلام قد ضحى بدمائه لإنقاذ العباد والناس من الجهل والضلال، وتابع "علاوةً على مواجهة الإمام الحسين عليه السلام في كربلاء للتيار اليزيدي فلقد واجه أيضاً التيار الغاصب للخلافة، وكان يستهدف بذلك مجتمعاً بعينه، ألا وهو الأمة الإسلامية جما." 
ولفت سماحته إلى أنه لكل زمان هناك يزيد وشمر يسعون لاغتصاب منصب الخلافة لارتكاب الجرائم ضد المجتمعات، وأضاف "العامل الأساسي لتسلط آل يزيد على المجتمعات هو الجهل والضلال بين أفراد تلك المجتمعات الذين لا يفهمون المعنى الحقيقي للحياة بشكل صحيح، ويركضون وراء أهوائهم، وبالتالي فإن من يريد أن يكون حسينياً عليه أن يجاهد ضد هؤلاء كما جاهد الإمام الحسين عليه السلام."