---

محليات

في الطريق الى كربلاء ... آلاف الزائرين يهدون خطواتهم لمن فاتهم المسير الى الحسين(ع) 

الاثنين October / 5 / 2020

وكالة الميزاب- عقيل غني جاحم
(مشتاقين بس الظرف مانعكم ...نيابة نزور كلنه بهل السنة عنكم)
بهذه الكلمات للشاعر "واثق العيساوي" اجتهد آلاف الزائرين في طريق العشق الحسيني  من البصرة الى كربلاء بإهدائهم الخطوات لمن لم يتمكن من الحضور في طريق الجنة من مختلف الدول العربية والإسلامية بسبب ظروف جائحة كورونا التي ألمت بالعالم أجمع .
الزائر محمد علي (23) من البصرة قال " ان كرم العراقيين لم يقتصر في المأكل والمشرب وغيرها من الخدمات  في طريق الحسين(ع) حيث أضيفت إليه مهمة هذه السنة لمحبي أبي عبد الله (ع) بإهداء خطوات والزيارة بالإنابة لجميع من فاتهم  الالتحاق بالركب الحسيني في كل العالم بسبب هذا الوباء اللعين .
وعلق الحاج أبو محمد (75) سنة صاحب موكب خدمة في طريق نجف – كربلاء قائلا " نرى الطريق قد تغير هذه السنة لان الكثير من أحبابنا لم يكونوا فيه واعتصرت قلوبنا لفقدهم والتشرف بخدمتهم .
من جانبها العلوية أم زين العابدين (55) سنة عبرت وباللهجة العراقية " يخاله الطريق وحش بلياهم ذوله اليّ يواسون أم المصايب زينب(عليها السلام) واحنه ماناسيهم ويانه بكل الطريق" .
الشاب محمد كريم (28) سنة خادم بأحد المواكب "حقيقة تألمنا هذه السنة بعدم حضور زائري الإمام الحسين (عليه السلام  )من كل العالم ,حيث اعتدنا على إعداد الطعام بكميات كبيرة لنتشرف بخدمتهم ودعوتهم إليها بمختلف اللغات , ودعونا الله لهم بالعودة في السنة القادمة بعد زوال هذا الوباء إن شاء الله.
الزائر زيد عبد الله (33) سنة بين " في كل سنة لنا احبة نمشي معهم الى كربلاء الاحرار من مختلف الدول تعرفنا عليهم خلال السنوات السابقة ولكن هذه السنة منعهم هذا الوباء من القدوم ,ولكن لم ننساهم فكانوا معنا في الطريق بارواحهم وصورهم ,كذلك عبر التواصل الاجتماعي والبث المباشر ليتمكنوا من الزيارة عن بعد والانابة عنهم عند ضريح الحسين واخيه ابي االفضل العباس (عليهما السلام) .

في الطريق الى كربلاء ... آلاف الزائرين يهدون خطواتهم لمن فاتهم المسير الى الحسين(ع) في الطريق الى كربلاء ... آلاف الزائرين يهدون خطواتهم لمن فاتهم المسير الى الحسين(ع) في الطريق الى كربلاء ... آلاف الزائرين يهدون خطواتهم لمن فاتهم المسير الى الحسين(ع)