---

محليات

«التجاوزات» تعيق سير القطارات والنقل: لا توجد استجابة لرفعها

السبت December / 4 / 2021

على الرغم من التحذيرات المتكررة من وزارة النقل بشأن مخاطر التجاوزات على خطوط السكك الحديد واقامة المعابر غير النظامية، الا ان بعض المواطنين قاموا ببناء مساكن بالقرب منها او اتخذوها مكانا لركن المركبات او مكبا للنفايات، لاسيما في بغداد.
وسجل اخر حادث بسبب تلك التجاوزات قبل ايام قليلة، حيث ادى ترك مركبة بالقرب من خط السكة في منطقة الدورة الى اصطدامها بقطار محمل بأحواض نفطية ما تسبب باحتراقها وتضرر مركبة اخرى بالقرب منها وعدد من الاحواض.
وتشكل التجاوزات عائقا كبيرا امام انسيابية سير قطارات احواض النفط والبضائع والمسافرين ، التي تعمل على ثلاثة محاور للوصول الى منصات تحميل وتفريغ المشتقات النفطية وهذه المحاور تمر على العديد من التجاوزات على امتداد السكك في بغداد والمحافظات.
مدير الشركة العامة للسكك الحديد طالب جواد كاظم الحسيني قال لـ "الصباح": ان "الشركة سبق ان شكلت لجانا مختصة بعملية رفع التجاوزات بالتعاون والتنسيق مع مديرية شرطة السكك، وتم ارسال تحذيرات وانذارات شديدة وعاجلة الى المتجاوزين، الا ان ضعف الاستجابة اسهم في التسبب في حادث احتراق إحدى العجلات المركونة بمحاذاة محرمات خط السكة الفرعي في منطقة الدورة، وكذلك أضرار في بعض الأحواض النفطية".
واضاف ان "الشركة ستتخذ الاجراءات القانونية بحق المتجاوزين حفاظاً على هذه المحرمات وممتلكاتها وتلافياً لوقوع حوادث مشابهة حفاظاً على الأرواح البشرية والممتلكات المادية مستقبلاً ومن أجل انسيابية سير القطارات الصاعدة 
والنازلة بأمان". 
واوضح الحسيني ان "إدارة الشركة العامة للسكك ابدت اسفها لهذا الحادث باحتراق السيارة الخصوصي الذي تسبب أيضا بأضرار في جوانب بعض أحواض النفط الخالية، لذا نحث المواطنين وأصحاب المركبات والشاحنات عموما على الابتعاد عن محرمات السكة وعدم التجاوز 
على خطوطها".