---

محليات

رغم فوائدها الجمة.. لا تبدأ يومك بتناول هذه الأغذية

السبت January / 21 / 2023

تلعب الممارسات الغذائية الصحية دوراً رئيسياً في تزويد جسم الانسان بعناصر الطاقة الضرورية التي يحتاجها يومياً للقيام بوظائفه بشكل سليم.

ولتحقيق أقصى استفادة من الطعام الذي نتناوله، ينبغي على الفرد معرفة أن الممارسات الصحية، لا تتعلق فقط بتناول الطعام المفيد والمغذي، بل أيضاً في اختيار التوقيت المناسب لتناول هذه الأطعمة.

ولعل الخطأ الذي يقع فيه الكثيرون، هو أنهم يبدؤون نهارهم بتناول أنواع محددة من الأطعمة المفيدة، دون إدراكهم أن تناولها على معدة فارغة قد يتسبب لهم باضطرابات.

وتقول أخصائية التغذية، نايلا أبي أنطون، في حديث لموقع "سكاي نيوز عربية"، إن على الفرد أن يتعلم كيفية الاستفادة من الطعام الذي يتناوله، وخاصة عندما تكون المعدة فارغة في الصباح الباكر، حيث يمكن أن يتحول أي طعام مفيد نتناوله في هذا التوقيت الى مصدر للاضطرابات، مشددة على أن أفضل طريقة لبدء اليوم هو شرب كوب من الماء.

وبحسب أبي أنطون فإنه في حين يبدو أن تناول الفواكه على معدة فارغة خيارا صحيا، إلا أن الفواكه الحمضية مثل البرتقال والليمون الهندي (grapefruit) والجوافة، تزيد من إنتاج الحموضة في المعدة، مما يزيد من خطر الإصابة بالتهاب وقرحة في المعدة، مشيرة إلى أن الجرعة الكبيرة من الألياف والفركتوز الموجودة في مثل هذه الفواكه، يمكن أن تبطئ الجهاز الهضمي إذا جرى تناولها على معدة فارغة.

وبحسب أبي أنطون فإن عصائر الفاكهة قد تكون خياراً جيداً للنظام الغذائي، ولكنها تبقى مليئة بسكر الفواكه حيث أن تناولها على معدة فارغة قد يتحول إلى عبء على البنكرياس، إذ يمكن أن يؤثر السكر سلباً على الكبد، وهذا الأمر ينطبق أيضاً على أنواع الحلويات التي لا يجب تناولها على معدة فارغة بعد الاستيقاظ، لأن البنكرياس لا يستطيع إنتاج كميات كافية من الأنسولين في الصباح، ما يتسبب بارتفاع مستويات السكر في الدم.

تفاعلات مختلفة

وشددت أبي أنطون على أن لبن الزبادي هو أحد أكثر الأطعمة أهمية كونه مصدر ممتاز للبروتينات والدهون والفيتامينات والمعادن والكربوهيدرات سهلة الهضم، ولكن تناوله على معدة فارغة، يجعل من فوائد بكتيريا حمض اللاكتيك الموجودة فيه غير فعالة بسبب ارتفاع حموضة المعدة، ولذلك فإنه ينصح بعدم تناوله على معدة فارغة.

من جهته، يقول طبيب الصحة العامة والأمراض الداخلية جوزف أيوب، في حديث لموقع "سكاي نيوز عربية"، إن كل جسم يتفاعل مع الطعام بشكل مختلف عن الآخر، وبالتالي فإن بعض الأشخاص قد يتناولون أطعمة في توقيت غير مناسب، إلا أن أجسامهم تتعامل معها بطريقة عادية، مشيراً الى أن ذلك لا يلغي حقيقة أنها غير صحية في هذا التوقيت.

وبحسب أيوب، فإن الخضروات النيئة ورغم فوائدها، إلا أن تناولها على معدة فارغة ليس بالأمر المحبذ، فمثلاً تناول الخيار وكذلك أنواع الخضروات الخضراء قد يسبب آلاماً واضطرابات في المعدة، وذلك كون هذه الخضراوات غنية بالأحماض الأمينية، في حين أن تناول الطماطم على معدة فارغة يزيد من الحموضة، ويمكن أن يؤدي إلى حدوث قرحة في المعدة، كون الطماطم تحتوي على مستويات عالية من حمض التانيك.

وشدد أيوب على ضرورة الابتعاد صباحاً عن الطعام الذي يحتوي على البهارات، والذي قد يتسبب بتهيج بطانة المعدة، ما يؤدي إلى تشنجات في البطن إضافة الى عسر الهضم، لافتاً إلى أنه يمكن للفرد أن يبدأ يومه بشرب الماء، وتناول أطعمة تتنوع بين الألبان والأجبان والبيض ودقيق الشوفان.