---

محليات

أسعار البيض والدجاج تواصل «التحليق» من دون رقيب

الاثنين July / 19 / 2021

ضج الشارع العراقي ومواقع التواصل منذ أشهر بموضوع ارتفاع أسعار بيض المائدة والدجاج إلى قرابة الضعف، وخصوصاً إثر خفض قيمة الدينار أمام الدولار مطلع العام الحالي، فما بين مطالب بفتح الاستيراد لكبح جماح ارتفاع سعر (الدجاج والبيض)، وهما مادتان غذائيتان رئيسيتان لدى معظم الأسر العراقية، وبين مطالب بإبقاء الإغلاق تحت شعار (حماية المنتج المحلي)، يبدو أنه لا حل وسطاً بينهما إلا بتشديد الرقابة على الأسواق وتفعيل قانون الأمن الاقتصادي وتحديد الأسعار حكومياً. وفي ما يتعلق بما تداولته بعض وسائل الاعلام من بيانات صادرة عن بعض النواب المطالبين بفتح الاستيراد بسبب غلاء الاسعار، أوضحت عضو لجنة الاستثمار والاقتصاد النيابية ندى شاكر جودت في حديث لـ"الصباح": أن "هذه المطالبات ما هي إلا لتحطيم الاقتصاد العراقي وخلق فائدة للمستثمرين والتجار الذين تقف خلفهم جهات سياسية متنفذة من أجل ضرب الانتاج الزراعي والحصول على منفعة تقع ضحيتها الطبقة الفلاحية التي تشكل نسبة 60 % من المجتمع العراقي"، بحسب قولها.