---

محليات

موجة ثانية من غلاء الأسعار مع استمرار ارتفاع صرف الدولار

الاثنين June / 7 / 2021

قاد ارتفاع سعر صرف الدولار من جديد الى موجة ثانية من الغلاء باسعار المواد الغذائية في اسواق الجملة والمفرد في بغداد، في وقت، دعت فيه لجنة الاقتصاد والاستثمار النيابية وخبير اقتصادي الى تدخل حكومي عاجل للسيطرة على الاسعار. وسجلت بورصة الكفاح والحارثية المركزية في بغداد 149 ألفا و600 دينار مقابل 100 دولار أميركي، بينما استقرت اسعار البيع في محال الصيرفة بالأسواق المحلية في بغداد، عند 150 ألف دينار، واسعار الشراء عند 149 ألف دينار لكل 100 دولار اميركي. وقال لفيف من تجار الجملة في شورجة البياع لـ"الصباح": إن "اغلب اسعار المواد الغذائية تتأثر طرديا بارتفاع سعر الدولار في السوق، باعتبار ان تلك المواد تاتي عن طريق الاستيراد وبالتالي يتم دفع فواتيرها بالدولار".
ولا يعد ارتفاع الدولار هو الاول من نوعه، لكنه الاعلى، مقارنة بالمدة الماضية، وتكاد الأسواق والمراكز التجارية تخلو من المتبضعين، بسبب الإرباك الاقتصادي من الارتفاع الجديد في أسعار المواد الغذائية وغيرها.
بدورهم، شكا مواطنون في بغداد من ارتفاع اسعار المواد، مؤكدين ان تأثير ارتفاع سعر صرف الدولار كان قوياً عليهم، في ظل ضعف الرقابة على الاسواق ايضا.